_
برعاية روسية مصرية: وقف إطلاق النار جنوب دمشق
توقيع الاتفاق تم داخل مقر المخابرات المصرية

برعاية روسية مصرية: وقف إطلاق النار جنوب دمشق

أفادت وسائل إعلام مصرية بالتوقيع على إعلان وقف إطلاق النار في جنوب دمشق من جانب فصائل من «جيش الإسلام» و«جيش الأبابيل»، وأكناف «بيت المقدس» برعاية مصرية وضمانة روسية.

وأفاد وكالات أنباء بأن توقيع الاتفاق تم داخل مقر المخابرات المصرية. وسيبدأ وقف إطلاق النار ابتداء من الساعة الـ12 ظهراً اليوم الخميس.
وينص الاتفاق على رفض «التهجير القسري» لسكان المنطقة، مع تأكيد فتح المجال أمام أي فصيل للانضمام إلى الاتفاق، واستمرار فتح المعابر لدخول المساعدات الإنسانية.
وأشارت الوكالات إلى أن محمد علوش، مسؤول الهيئة السياسية في «جيش الإسلام»، ظهر لأول مرة عبر التلفاز الرسمي في مصر خلال زيارته للقاهرة للتوقيع على اتفاق وقف إطلاق النار جنوبي دمشق.
وقال علوش إن «مصر قامت بجهود مميزة للحفاظ على وحدة سورية ودعم الحل السياسي، وتم الاتفاق على عقد اجتماع آخر برعاية مصر».
وأوضح أن الدعوة، التي تلقاها من القيادة المصرية، جاءت للاتفاق مع الجانب الروسي على وقف التصعيد في منطقة الغوطة الشرقية ومنطقة حي القدم جنوب دمشق، مؤكداً أنه تم التوصل إلى اتفاق بإعلان مبدئي لوقف إطلاق النار وخفض التصعيد.
كما أشار علوش إلى زيارة مرتقبة للقاهرة خلال الأيام القليلة المقبلة لاستكمال بنود الاتفاق.